logo2

تقييم مناهج تعليم وتدريب الأعمال الزراعية في السودان

ورشة عمل التحقق

انعقد في يوم الاثنين 14 اكتوبر 2019 ورشة عمل التحقق من دراسة مناهج تعليم وتدريب الاعمال الزراعية بالسودان. الجدير بالذكر ان الدراسة قام بها فريق من جامعة الاحفاد بقيادة الدكتورة شادية عبدالرحيم بطلب من برنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعية بهدف الوقوف على محتوى دراسة تخصص الاعمال الزراعية بالسودان. وقد استهدفت الدراسة الجامعات الحكومية السودانية. كما استهدفت رواد الاعمال الزراعيين وبعض المهتمين بمجال الاعمال الزراعية.

في بداية الورشة رحب الاستاذ عمر محمد الامين اختصاصي المشتروات ببرنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعية والذين تمثلوا في ممثلين عن بعض الجامعات ومركز البحوث الزراعية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي ومراكز بحثية مستقلة، بالاضافة الى فريق اعداد الدراسة وفريق من برنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعية. بعد ذلك تم تسليم ادارة الورشة للدكتورة وداد علي عبدالرحمن للتيسير والتي قامت بدورها بعمل مقدمة سريعة عن الدراسة.

بعد ذلك قدمت الدكتورة نيفين من جامعة الاحفاد عرضا لملخص الدراسة تناولت فيه الهدف من الدراسة باستفاضة ثم حددت العينة التي تمت دراستها من جانبي العرض والطلب فتمثل جانب العرض بعض الجامعات الحكومية وبعض الدورات التدريبية التي تناولت مجال الاعمال الزراعية. كما استعرضت النتائج التي خلصت اليها الدراسة والتي اشارت في مجملها الى عدم وجود تخصص الاعمال الزراعية الا في جامعة واحدة وهي جامعة بحري.

بعد انتهاء عرض الملخص انخرط المشاركين في نقاش مستفيض تناول كافة ابواب الدراسة وطرحت كثير من الملاحظات والاضافات والتي وعد فريق برنامج الدراسة باخذها في الاعتبار في النسخة النهائية. ومن ضمن النقاط التي اثيرت هي علاقة الاقتصاد الزراعي بالاعمال الزراعية من الناحية المنهجية وخلص الجميع الا انه لا بد من وجود تخصص منفصل للاعمال الزراعية.

خلصت الورشة الى ان الدراسة في مجملها اتت جيدة وانها طرقت مجالا لا يجد الكثير من الانتباه وحركت الساكن في ضرورة ايجاد حيز أكبر للاعمال الزراعية كتخصص سيما انه ياتي متسقا مع توجه الدولة في المرحلة المقبلة حيث انه يتيح الفرصة للتوسع في سلاسل القيمة للمنتجات الزراعية للاستفادة من الانتاج الزراعي كمواد خام لاعمال اخرى. كما اتفق الجميع على جودة الدراسة من حيث الشكل والمضمون لكنها تحتاج للحفر العميق في بعض عناصرها للوصول لفائدة اكبر.

في الختام تقدم فريق اعداد الدراسة بقيادة الدكتورة شادية بالشكر للحضور لاثراءهم النقاش واضافاتهم الثرة التي سوف تحسن من جودة الدراسة. كما تقدم الفريق بالشكر لبرنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعية لمبادرتهم في طرق المواضيع الحساسة مثل طرق موضوع ريادة الاعمال في السودان والذي نتج عنه وضع السودان ضمن تقرير الية ريادة الاعمال العالمية (GEM). وهذه المرة الخوض في دراسة متعمقة لمناهج التدريس والتدريب في مجال الاعمال الزراعية.

اليوم50
أمس38
هذا الاسبوع84
هذا الشهر487
المجموع56415

 

fund  genf  gov