logo2

الأخبار

تدشين تمويل رواد ورائدات الاعمال الزراعية ببرنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعية

في إطار تنفيذ آلية التمويل وتقاسم المخاطر وضمن أنشطة برنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعية أقام برنامج تمكين الشباب بالتعاون مع وكالة ضمان التمويل (تيسير) ببنك السودن حفل توقيع الإتفاق النهائي بين وكالة الضمان وستة بنوك تجارية لتقوم بعملية تمويل رواد الاعمال الزراعية المتخرجين ضمن الدفعة الأولى من برنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعية وذلك في يوم الخميس 23 يناير 2020م بمباني بنك السودان.

وقد شرف حفل توقيع الإتفاق وزيري الزراعة والمالية وممثل بنك التنمية الأفريقي ومحافظ بنك السودان ومدراء البنوك التجارية العاملة بالسودان وممثل الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي. هذا بالاضافة لادارة وموظفي برنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعية وموظفي وكالة ضمان التمويل وعدد من منسوبي بنك السودان.

الجدير بالذكر أن برنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعة والممول من بنك التنمية الأفريقي يقوم بتدريب الشباب من الجنسين بغرض اعدادهم كرواد  أعمال في مجال الانتاج الزراعي والحيواني في كل سلاسل القيمة المعلقة بالقطاع. كما تم انشاء آلية التمويل وتقاسم المخاطر والتي بموجبها سيودع مبلغ 9 مليون دولار في حساب وكالة ضمان التمويل لتكون الضامن لتمويل الشباب كمنحة من بنك التنمية الأفريقي. وعليه ستقوم البنوك الستة وهي النيل والمزارع التجاري والزراعي السوداني والإدخار والتنمية الاجتماعية وتنمية الصادرات وبنك الثروة الحيوانية بتمويل حوالي 300 رائد ورائدة عمل ضمن الدفعة الاولى للبرنامج. كما تم الاتفاق مع البنوك أن يكون هامش الربح للبنوك 9% في المرابحة والمقاولة مع امكانية استخدام صيغ التمويل الاخرى كالسلم والمشاركة والمضاربة. كما أن هناك فرصة قرض حسن للمصروفات التشغيلية. والاتفاقية تتيح إمكانية استخدام أكثر من صيغة للمشروع الواحد.

وبهذا شرعت ادارة برنامج تمكين الشباب بتوزيع قوائم رواد ورائدات الاعمال المتخرجين ضمن الدفعة الأولى على البنوك التي وقعت على الاتفاق على أن يكتمل تسليم هذه القوائم خلال هذا الاسبوع على أن تبدأ عمليات التمويل من الاسبوع القادم ان شاء الله.

وبهذا قد يكون برنامج تمكين الشباب لريادة الاعمال الزراعية قد بدأ مرحلة جديدة بدخل عدد يقدر بحوالي 300 شاب وشابة الى سوق الاعمال الزراعية بمختلف سلاسل القيمة وتتنوع مشروعاتهم ما بين المشروعات الفردية والجماعية بعد أن قضوا ما يزيد على العام في التدريب النظري والفني والعملي وقد مارسوا أعمالهم في شكل انتاج تجريبي في مجالات الزراعة والانتاج الحيواني وقد ثبت من خلال عدة دورات انتاجية جاهزيتهم لاقتحام سوق العمل. ومما يجدر ذكره أن هناك دفعات أخرى حاليا في مراحل مختلفة من التدريب. وما زال البرنامج يستوعب الشباب والشابات في خمس ولايات وهي الخرطوم والجزيرة وكسلا والقضارف ونهر النيل ومن المأمول التوسع في ولايات أخرى قريبا حسب ما تمضي به الاتفاقات بين حكومة السودان وبنك التنمية الأفريقي.

نتمنى النجاح الكبير للشباب والشابات الذين وصلوا لهذه المرحلة من البرنامج وأن يكونوا هم الطاقة المحركة الفعلية للاقتصاد السوداني. ونتمنى التوفيق للذين ما زالوا يتلمسون الطريق للوصول لهذه المرحلة. كما نتمنى أن يكون النجاح حليفنا في هذا البرنامج ليتم التوسع في كل ولايات السودان.

اليوم61
أمس106
هذا الاسبوع260
هذا الشهر2675
المجموع89253

 

fund  genf  gov